ورشة لتقييم مشروع (ROMOR) الخاص بإدارة مخرجات البحث العلمي من خلال المستودعات البحثية المؤسساتية المفتوحة في الجامعات الفلسطينية

عقدت الجامعة الإسلامية يوم الخميس 23 نوفمبر 2017، ورشة لتقييم عمل مشروع (ROMOR) بعد مضي عام على إنطلاقه، والذي يختص ببناء قدرات الجامعات الفلسطينية الشريكة في مجال إدارة مخرجات البحث العلمي من خلال المستودعات البحثية المؤسساتية المفتوحة في التعليم العالي. هذا ويجدر الإشارة الى أن المشروع ممول من برنامج الاتحاد الأوروبي (Erasmus+)، وتديره الجامعة الإسلامية بغزة وبالشراكة مع جامعة بيرزيت و جامعة فلسطين التقنية-خضوري وجامعة القدس المفتوحة بالإضافة لأربع جامعات أوروبية هي: بارما، برايتون، فيينا التقنية، وجلاسكو.

وقد استضافت جامعة بيرزيت الورشة وكانت الجامعة الإسلامية مشاركة من خلال الفيديو كونفرس وبحضور كافة الشركاء من الجامعات الفلسطينية. أفتتح الجلسة من الجامعة المستضيفة عميد كلية الدراسات العليا أ.د. طلال شهوان، والذي أكد على أهمية مشروع (ROMOR) ودوره في تعزيز قدرات الباحثين، وتحفيزالتعاون وتبادل الخبرات في هذا المجال مع الجامعات والمؤسسات المحلية والخارجية في مجال إدارة المخرجات العلمية المختلفة.

أما أ.د. سمير عفيفي فكانت كلمته ممثلة عن الجامعة الإسلامية وعن فريق المشروع في غزة واستعرض من خلالها بشكل سريع واقع نشر الأبحاث العلمية في فلسطين من خلال تقارير لليونسكو وإحصائيات من مستودعات عالمية للنشر كسكوبس. وبين أهمية مشروع (ROMOR) الذي يهدف خلال السنوات القادمة لبناء قدرات البشرية والفنية اللازمة لإدارة نتاج البحث العلمي وأرشفته ونشره من خلال مستودعات مؤسساتية متاحة الوصول معززا بذلك أعداد الأبحاث العلمية المرئية على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.

واستعرضت د. راوية عوض الله مدير مشروع (ROMOR) ، وكذلك د. إياد الأغا من الجامعة الإسلامية في غزة، نشاطات المشروع المختلفة خلال السنة الأولى. كما تحدث كل منسقي المشروع في الجامعات الشريكة: أ.د عدنان يحيى من جامعة بيرزيت ود. يوسف أبو زر من جامعة القدس المفتوحة، ود. نائل سلمان من جامعة فلسطين التقنية –خضوري، بالإضافة إلى المتحدثين من الجامعات الأوروبية الشريكة، عن دورهم وإسهاماتهم الفاعلة في مشروع (ROMOR).