مشروع ROMOR ينفذ برنامجاً تدريبياً في جامعة فيينا التقنية في النمسا

نفذ مشروع إدارة مخرجات البحث العلمي عبر المستودعات المؤسسية متاحة الوصول في مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية (رومور) برنامجاً تدريبياً لمدة ثلاثة أيام حول المستودعات المؤسسية متاحة الوصول فلسطين.

 وهدف البرنامج التدريبي الذي تم تنظيمه في جامعة فيينا التقنية في النمسا إلى تبادل الخبرات بين الشركاء الأوروبيين مع نظرائهم الفلسطينيين ونقل التجارب في مجال إنشاء المستودعات متاحة الوصول وتطوير السياسات الضابطة لعمل المستودعات.

وحضر البرنامج التدريبي أكثر من (30) مشاركاً من الجامعات الفلسطينية والجامعات الأوروبية الشريكة في المشروع، وتنوع المشاركين في البرنامج ليمثلوا عدداً من الجهات ذات العلاقة بإدارة المستودعات متاحة الوصول, حيث شارك ممثلين عن المكتبات في الجامعات الشريكة, إضافة إلى مشاركة ممثلين عن عمادات البحث العلمي والنشر الإلكتروني وغيرها من الوحدات في الجامعات ذات العلاقة المباشرة بعمل المستودعات.

 

بدورها، أثنت الدكتورة راوية عوض الله- مدير مشروع رومور, على جهود جميع الجامعات الشريكة في المشروع ودورهم في إنجاح المشروع وتقديم نماذج وإنجازات مميزة في طريق انشاء المستودعات متاحة الوصول، وقدمت الدكتورة عوض الله الشكر لجامعة فيينا التقنية على دورها في تنظيم واستضافة البرنامج التدريبي وإتاحة المجال للجامعات الفلسطينية لتبادل الخبرات مع شركاءهم الأوروبيين.

وتنوعت أنشطة البرنامج التدريبي لتشمل مشاركات وعروض من جميع الشركاء حول التقدم في تصميم وبناء المستودعات متاحة الوصول، وقدمت الجامعات الفلسطينية الشريكة المنهجية التي تتبعها في بناء المستودعات ووضع المشاركين في صورة آخر الانجازات التي تمت في هذا المجال، وقدمت الجامعات الأوروبية تغذية راجعة حول مراحل الانجاز التي تحققت في الجامعات الفلسطينية لإنشاء المستودعات.

وفي جانب أخر، تم خلال البرنامج التدريبي اتاحة المجال لعرض السياسات المقترحة التي ستنظم عمل المستودعات متاحة الوصول في فلسطين، وتم تبادل التجارب بين الشركاء في فلسطين مع نظرائهم الأوروبيين حول النماذج المستخدمة لسياسات المستودعات متاحة الوصول، وعلى امتداد البرنامج التدريبي تم تنظيم مجموعة من اللقاءات ضمن مجموعات عمل بين المشاركين من فلسطين مع نظراءهم الأوروبيين بهدف نقل الخبرات والتعرف على أفضل التطبيقات المستخدمة للمستودعات متاحة الوصول في الجامعات الأوروبية.

بدوره، قدم الدكتور يوسف أبو زر عرضاً بين فيه الأهمية البارزة للمشروع في إعداد مستودعات بحثية مؤسسية واعطاء نبذة سريعة عما وصل اليه المشروع من مراحل حتى الآنواختتم البرنامج التدريبي بلقاء جمع إدارة المشروع لتقديم رؤية حول الخطة المستقبلية للمشروع وآلية السير قدماً في تطوير العمل في المشروع وآليات تعزيز الفائدة من مخرجات المشروع لتشمل نقل التجارب إلى جميع الجامعات الفلسطينية.

يذكر أن مشروع رومور ممول من الاتحاد الاوروبي ضمن برنامج Erasmus+ وتشرف الجامعة الإسلامية بغزة من خلال كلية تكنولوجيا المعلومات على إدارة المشروع، ويتكون فريق المشروع من جامعة بيرزيت, وجامعة القدس المفتوحة، وجامعة فلسطين التقنية – خضوري من فلسطين، بالإضافة إلى جامعة فيينا التقنية، جامعة بارما، وجامعة جلاسجو، والمعلومات الإلكترونية للمكتبات من أوروبا